حكاية في بيت

Posted: نوفمبر 9, 2012 in تدوين, ثورة, سياسة
الوسوم:

يحكى أن واحد و أهله سكنوا في بيت في أحد الأحياء الشعبية، و كانت عربية الزبالة مش بتيجي تحت البيت فكانوا بينلزوا و يمشوا شارع طويل عشان يرموا الزبالة بعيد و تيجي عربية الزبالة تاخدها من هناك، مع الوقت تعبوا فقرر أبوهم رب المنزل إن بعد كده كل واحد يحط زبالته تحت الكراسي و الطرابيزات عشان الطريق طويل لحد أول الشارع.. و فعلاً بدأوا في وضع الزبالة تحتيهم، و كل يوم الزبالة تكتر و تكتر و تكتر.. لحد ما بدأ يطلع ليها ريحة فعرف الأولاد أن أبوهم كان على خطأ ! و خصوصاً أنهم مشيوا ورا كلامه لأنهم كانوا صغار و هو الكبير، أما الأم مكنش ليها أي رأي. قرر الأولاد تنظيف البيت من الزبالة و بدأوا في إخراجها من تحت الكراسي و الطرابيزات.. فصرخ الأب يا ولاد الكلب إنتوا بتوسخوا في الشقة ! فقالوا له إحنا بننضفها ! و بدأ الخلاف يكبرمع إصرار الأولاد في تطليع الزبالة برة البيت لأن ريحتها فاحت و مش مستحملين الوضع. فضربهم الأب ضرب جنوني.

دخل الجيران على الصوت و قالوا خير بس في إيه ؟ فقال لهم شوفوا أولادي عملوا إيه في الشقة، فرد عليه شخص عجوز دول مش ولادك، إنت جوز أمهم و مش من حقك تضربهم الضرب الهمجي ده، فقال له إنت بتتدخل في شئوني الداخلية ليه ؟ فقال له إنت إلي جبتنا من الأول ! فعنفه الجيران و قالوا لازم يضربهم طبعاً و يموتهم كمان، بصوا عملوا إيه في الشقة ؟ بقت كلها زبالة حرام عليكوا، فقالوا لهم على موضوع إن الزبالة كانت بتتركن تحت الكراسي، فقالوا لهم منتوا كنتوا عايشين كويس.. هتعيشوا إزاي كده ؟ خربتوا البيت منكوا لله.

أما عن تكملة القصة.. فانا مش محتاج أكملها لأننا بنكملها كل يوم ! و محدش عارف نهايتها إيه.

Advertisements

أترك تعليقك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s